نائب كوبنى : مراعينا تحترق ومعايير الوزارة لم تحترم !

تشهد المناطق الرعوية شرق البلاد نشوب حرائق ضخمة، تدمر بين الفينة والأخرى مساحات رعوية شاسعة، كان آخرها الحريق الذي اندلع في منطقة “أگرج أهل يباوه” التابع لبلدية مدبوگو.

إن استمرار هذه الحرائق سينعكس سلبا على ظروف وحياة المواطنين الذين استبشروا خيرا بتوفر المراعي الأمر الذي سيغنيهم عن تجشم التوجه إلى الدول المجاورة بحثا عن الكلإ، لكن ما يحدث الآن ينذر ليس فقط بإتلاف المراعي بل وتدمير محيطنا البيئي ونفوق المئات من الماشية.

ولتلافي هذا الوضع المأساوي أطلب من السلطات الإسراع في اتخاذ تدابير جدية لمكافحة الحرائق وحصرها حال نشوبها، لأن ما تم انجازه حتى الآن لا يتناسب مع الواقع على الأرض.

كما أطالبت باحترام المعايير التي أقرتها الوزارة بخصوص الطرق والأخاديد العازلة والتي لم يتم احترامها.

فاطمة بنت أعل محمود / نائب عن كوبنى

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *