مقتل منقبين موريتانيين وجرح آخرين قرب حدود البلاد الشمالية

استشهد منقبان موريتانيان وأصيب آخرون بجراح جراء تعرض سيارتهم لقصف خارج حدود البلاد الشمالية.يرجح أن مصدره المغرب.
وحسب مصادر اعلامية نقلا عن ما أسمته مصادر رسمية فقد استشهد منقبان اثنان على الأقل، فيما تحدثت عن إصابة آخرين جراء القصف.

وقالت مصادر صحراوية إن الحادث تمثل في تعرض شاحنة موريتانية لقصف من طائرة مغربية مسيرة قرب منطقة تيرسال غير بعيد من الطريق الموريتاني الجزائري وأن عدد الشهداء ثلاثة.
وتكررت عمليات قصف المنقبين في المناطق المحاذية لحدود البلاد الشمالية، فيما دعا الرئيس محمد ولد الغزواني خلال خطاب له يوم 27 ديسمبر المنصرم المنقبين إلى تجنب ارتكاب أخطاء كتجاوز الحدود أو عدم احترام إجراءات السلامة، مشددا على أن “هذا الأمر لا يقبله أحد، وليس في مصلحة أحد، ولا يمكن أن يستمر”.
و دعا ولد الغزواني إلى الصرامة في احترام كل الإجراءات المطلوبة، وذلك “حرصًا على مصلحة الجميع، واحتراما للقواعد الشرعية في الحفاظ على الأنفس وعدم تعريضها لأي خطر، وللضوابط القانونية”.

يذكر أن الحدود الموريتانية الصحراوية لا توجد فيها معالم تميز أراضي البلدين.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.